..................................................................................................................................
الرئيسية / أخبار عربية ودولية / مسؤول روسي: قرار واشنطن الانسحاب من مجلس حقوق الإنسان الدولي لا يظهر قوتها بل ضعفها

مسؤول روسي: قرار واشنطن الانسحاب من مجلس حقوق الإنسان الدولي لا يظهر قوتها بل ضعفها

يعتقد رئيس لجنة الشؤون الدولية في مجلس الاتحاد الروسي، قسطنطين كوساتشيوف، أن قرار الولايات المتحدة الانسحاب من مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، لا يدل على قوة واشنطن، بل ضعفها.

وكتب كوساتشيوف ، قائلا: ” مهما كان السبب وراء هذا القرار ، والخطابة كالعادة ، تخرج عن حدودها ، إلا إنها لا تدل على القوة ، بل على ضعف واشنطن. قوية، واثقة من موقفها، ستواصل إثبات صحت صوابها في أي ظرف ، حتى في الأقلية”.

وأشار إلى أن روسيا حافظت دائمًا الدفاع عن مواقفها في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة ولجنة حقوق الإنسان و الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا.

وأضاف عضو مجلس الشيوخ ، ان الخطاب يسمع  “من بلد تقوم سلطاته هذه الأيام على مرأى اعين العالم المذهولة، بأخذ من المهاجرين غير الشرعيين الذين طرود من البلاد الأطفال القصر”.

ووفقا رأيه ، بدلاً من ان تدافع الولايات المتحدة عن مواقفها تعمل على إنشاء منظمات “تقفز مصفقة عند رؤية العلم الأمريكي”. وإذا لم ينجح الأمر صد الباب يبقى السبيل الوحيد للخروج “.

وكانت سفيرة أمريكا لدى الأمم المتحدة، نيكي هيلي، قد أعلنت انسحاب بلادها من مجلس حقوق الإنسان الدولي، وقالت السفيرة الأمريكية، إن بلادها انسحبت من مجلس حقوق الإنسان التابع للمنظمة الدولية اليوم الثلاثاء، بعدما لم تتحل أي دول أخرى “بالشجاعة للانضمام إلى معركتنا من أجل إصلاح المجلس المنافق والأناني”.

يذكر ، أن مجلس حقوق الإنسان هو هيئة حكومية دولية تابعة إلى منظومة الأمم المتحدة، وتشكل في العام 2006، ويتألف من 47 دولة مسؤولة عن تعزيز جميع حقوق الإنسان وحمايتها في أنحاء العالم كافة.

شاهد أيضاً

مسؤولو مراكز الإيواء يستغيثون بالمُنظّمات الدولية

أرغمت الظروف النفسية القاسية التي يمر بها مئات المهاجرين غير الشرعيين في ليبيا، مسؤولي أحد مراكز …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *