..................................................................................................................................
الرئيسية / أخبار الجبهة / خلال وقفة تضامنية : لجنة الأسرى : تؤكد رفضها لقانون التعذية الجبرية بحق الأسرى المرضى في سجون الاحتلال

خلال وقفة تضامنية : لجنة الأسرى : تؤكد رفضها لقانون التعذية الجبرية بحق الأسرى المرضى في سجون الاحتلال

نظمت لجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية بقطاع غزة اليوم ، وقفة تضامنية مع أسرانا البواسل في سجون الاحتلال الإسرائيلي ، وذلك أمام مكتب المفوض العام للأمم المتحدة بمدينة غزة ، وتأتي هذه الوقفة في سياق البرنامج الوطني الذي أقرته لجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية بقطاع غزة تضامناً مع أسرانا المرضى في السجون .

وقال أحمد سلامة ” أبو العبد ” عضو المكتب السياسي للجبهة العربية الفلسطينية ، وعضو لجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية ، إن الاحتلال لا زال يمعن في ممارساته تجاه أسرانا البواسل وهذا أمام مسمع ومرأى من العالم ، ومنظمات حقوق الإنسان والمنظمات الدولية يبدو أنها تقف عاجزة عن أداء دورها تجاه قضية أسرانا والعمل على وقف ممارسات الاحتلال ضد أبناء شعبنا الفلسطيني .

وطالب سلامة بضرورة التحرك الفوري والعاجل والضغط على الاحتلال بكافة الوسائل لإنقاذ حياة أسرانا من قبضة السجان والذي يتعمد قتلهم عبر طرق مختلفة ومن خلال إصدار قوانين لا إنسانية ولا أخلاقية تخالف كل المواثيق والاتفاقيات الدولية لحقوق الإنسان باعتبار أسرانا أسرى حرب ، مؤكداً أننا في الجبهة العربية الفلسطينية ، و لجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية نرفض قانون الاحتلال والذي أصدره من أجل تركيع أسرانا والذي يتيح للاحتلال إجبار الأسرى المرضى على التغذية بالقوة حيث لا يستند لأي قانون من القوانين الدولية وحقوق الإنسان في العالم ، مطالباً القيادة الفلسطينية بالعمل على اتخاذ موقف حاسم في هذه القضية .

من جهة أخرى طالب أحمد بحر نائب رئيس المجلس التشريعي الفلسطيني من أمام مكتب المفوض العام للأمم المتحدة أحرار ومنظمات العالم بالتدخل وحماية أسرانا من هذه الممارسات التي يرتكبها الاحتلال دون أي رادع له ، مشدداً على رفضه لاعتقال النواب في المجلس التشريعي وإخضاعهم لتلك الممارسات ، موجها ً التحية لكل أسرانا في سجون الاحتلال وخاصة أسرانا المرضى الذين يعانون معاناة صعبة جراء ممارسات السجان وقوانينه التي تتنافى مع قوانين حقوق الإنسان .

بدوره أكد محمد النحال عضو المجلس الثوري لحركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح أن شعبنا لا يتحمل المزيد من الشهداء في الحركة الأسيرة ، وأن الاحتلال بهذه الجرائم يكون واهماً من أن يركع شبعنا ووحدتنا الوطنية ، ولن يزعزع صمودنا ونضالنا المشروع والذي ضحت من أجله هذه الفئة القابعة خلف القضبان ، مطالباً سيادة الرئيس محمود عباس بالتدخل العاجل لإنقاذ أبناء شعبه وعدم الرضوخ لأي إملاءات خارجية ، مشدداً على ضرورة الانضمام إلى المحاكم الدولية ليحاكم هذا المحتل على كل جرائمه التي يرتكبها ضد شعبنا .

شاهد أيضاً

كفاح المعلم الفلسطيني يعقد اجتماعا للمحافظات الشمالية

عقد اتحاد لجان كفاح المعلم الفلسطيني، ذراع المعلمين بالجبهة العربية الفلسطينية اجتماعا له بالضفة الغربية، …