..................................................................................................................................
الرئيسية / أخبار الجبهة / اتحاد لجان كفاح الطلبة الفلسطيني يوقع على ميثاق شرف يضبط العلاقة بين سكرتاريا الاطر الطلابية

اتحاد لجان كفاح الطلبة الفلسطيني يوقع على ميثاق شرف يضبط العلاقة بين سكرتاريا الاطر الطلابية

شاركت الجبهة العربية الفلسطينية وإطارها الطلابي اتحاد لجان كفاح الطلبة الفلسطيني اليوم في المهرجان الوطني ” يجمعنا الوطن والمستقبل ” والذي نظمته سكرتاريا الأطر الطلابية بالتعاون مع المركز الفلسطيني للديمقراطية وحل النزاعات في مدينة غزة للتوقيع على ميثاق شرف يضبط العلاقة بين الأطر الطلابية .

وقال جميل عاشور أمين سر الجبهة العربية الفلسطينية في قطاع غزة أن الجبهة العربية الفلسطينية تبارك هذا الاتفاق بين الأطر الطلابية معتبراً الاتفاق بمثابة الإعلان عن إنهاء حالة الانقسام الفلسطيني الذي استمر منذ سنوات مؤكداً على ضرورة تطبيق الاتفاق والالتزام به .

من جانبه قال سامي الغلاييني رئيس اتحاد لجان كفاح الطلبة الفلسطيني أن طلبة الجامعات يمتلكون القوة والتأثير للضغط على طرفي الصراع الفلسطيني من اجل إنهاء الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية الفلسطينية مؤكداً على أن الأطر الطلابية توصلت لهذا الاتفاق بعيداً عن كافة التجاذبات السياسية التي يمكن أن تعرقل الجهود التي بذلتها من اجل الوصول لهدفها بإنهاء حالة الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية الفلسطينية وإصرارها على تحقيق هذا الهدف .

هذا وقد وقع سامي الغلاييني رئيس الاتحاد على ميثاق الشرف خلال المهرجان .

من ناحيته ألقى محمد صالح منسق سكرتاريا الأطر الطلابية في جامعات قطاع غزة كلمة الأطر الطلابية والتي أكد فيها على أن  الحركة الطلابية لعبت دورًا مهمًا في انتصار الشعب الفلسطيني وهي طاقة هائلة لبناء المجتمعات على أساس الحريات للفرد والمجتمع” ، مؤكداً على ضرورة توسيع دائرة الاتفاق للوصول إلى التحرر الوطني ونبذ التعصب بكافة أشكاله استكمالًا لجهود الأحزاب والفصائل السياسية والمنظمات الأهلية والمبادرات الشبابية.

من ناحيته قال خالد البطش في كلمة للقوى الوطنية والاسلامية أن توقيع الميثاق خطوة جدية لإبعاد المناكفات والمشاكل الثانوية عن الجامعات الفلسطينية، مشيرًا إلى ضرورة التزام إدارات الجامعات بما جاء فيه.

ولفت إلى إمكانية إنهاء ملف الانقسام الداخلي وجعله في ذاكرة النسيان، مضيفًا أن توقيع الميثاق بداية جديدة في إنهائه.

من جهته، شدد المتحدث باسم المركز الفلسطيني للديمقراطية وحل النزاعات إياد أبو حجير على ضرورة التزام الأطر الطلابية بالقرارات التي وقعت عليها لتجنب أي خلافات مستقبلية.

وأكد أبو حجير أن المركز الفلسطيني ليس سوي داعم للميثاق، “وهذه جهود الأطر الطلابية كافة وعليهم تقديم المزيد وإحداث التغيرات السياسية والاجتماعية للحركة الطلابية”.

شاهد أيضاً

الجبهة العربية الفلسطينية: استشهاد الأسير “بارود” شاهد على سياسة الإهمال الطبي والاحتلال يتحمل المسئولية الكاملة

نعت الجبهة العربية الفلسطينية بكل الفخر والاعتزاز شهيد الحركة الأسيرة الشهيد المناضل “فارس بارود” الذي …